صحيفة الكترونية اردنية شاملة
رئيس مجلس الإدارة: طاهر العدوان
رئيس التحرير: سلامة الدرعاوي

الحكومة تنوي إحلال 16 ألف عامل أردني مكان وافدين

اكد وزير العمل علي ظاهر الغزاوي أن الاهتمام بالصناعة الوطنية اصبح ضرورة ملحة وعلى تشريعاتنا حمايتها وتوفير البيئة اللازمة لنهوضها وازدهارها، جاء ذلك خلال رعايته الخميس حفل اطلاق حملة “صنع في الأردن” التي تتبناها غرفة صناعة عمان.

وشدد الغزاوي على أهمية العلاقة التشاركية التكاملية بين القطاعين العام والخاص، خاصة القطاع الصناعي في الأردن الذي يشكل محركا رئيسيا للنمو الاقتصادي ومولدا لفرص العمل المستدامة ومساهما كبيرا في تخفيض معدلات البطالة.

وأشار أن تنافسية القطاع الصناعي ترتكز على زيادة القيمة المضافة المحلية وادخال التكنولوجيا والاعتماد على الايدي العاملة الاردنية ثم التسويق، لافتا الى انه، لا بد من التأكيد على ان مواصلة العمل سويا لتعزيز التدريب المهني من اجل ايجاد عمالة اردنية مؤهلة ومدربة للعمل في مختلف المجالات الصناعية.

واشار الغزاوي الى البرنامج الوطني للتمكين والتشغيل الذي خصصت له الحكومة نحو 100 مليون دينار ويستهدف عدة قطاعات منها برنامج القطاع الصناعي للتشغيل وخصص له مبلغ 32،722،906 مليون دينار كحوافز خاصة (50%) من الحد الأدنى للأجور، دعم كل عامل بمبلغ (25) دينار بدل مواصلات، دعم كل عامل بمبلغ(25) بدل اشتراك بالضمان الاجتماعي، والتأمين الصحي بنسبة 3% من الحد الأدنى للأجور ولمدة 12 شهر، ليتم في نهاية البرنامج إحلال نحو 16000 عامل أردني بدلا من الوافد خلال الخمس سنوات القادمة.

واكد انه وبهدف تشجيع ونشر ثقافة التشغيل الذاتي والريادي، تم تخصيص (15) مليون دينار من صندوق التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني لصندوق التنمية والتشغيل منها مبلغ (5) مليون دينار لعام  2017 وذلك لإنشاء وتطوير (650) مشروع لتمويل (1300) مستفيد، ومبلغ (10) مليون دينار للعام 2018 وذلك لإنشاء وتطوير (1300) مشروع لتمويل (2600) مستفيد.