تراجع شعبية ترامب إلى 37%

تراجع شعبية ترامب إلى 37%

ارتفعت نسبة المواطنين غير المؤيدين لسياسة ترامب لتصل إلى 58%، وفقاً لمؤسسة 'غالوب'

[ 2017\03\20 09:17:08 ]

كشف استطلاع يومي تجريه مؤسسة "غالوب"، أن شعبية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تراجعت إلى 37% اعتباراً من يوم السبت.

في الوقت نفسه، ارتفعت نسبة المواطنين غير المؤيدين لسياسة ترامب لتصل إلى 58%، وفقاً لمؤسسة "غالوب".

وكانت نسبتا الرضا وعدم الرضا عن أداء ترامب تساوتا تقريباً عند 45% في الثاني والعشرين من يناير (كانون الثاني) الماضي، أي بعد مرور ثلاثة أيام فقط على توليه منصب رئيس البلاد.

وتتابع "غالوب" شعبية ترامب بصورة يومية عبر مقابلات هاتفية تجريها مع ما يقرب من 1500 بالغ، وفقاً لموقعها على شبكة الإنترنت.

ولفتت "غالوب" إلى أن هامش الخطأ يبلغ ثلاث نقاط مئوية.

وواجه ترامب أرقام استطلاع صعبة حتى قبل أن يتولى منصبه. فقبل أيام قليلة من تنصيبه، بلغت نسبة شعبيته 40 % ما يقرب من نصف شعبية سلفه باراك أوباما، التي بلغت 78 % قبل تنصيبه في عام 2009، وفقاً لمؤسسة غالوب.

ورفض الرئيس، مع ذلك، الاعتراف بتدني شعبيته.

وكتب في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر في أوائل فبراير (شباط) الماضي: "أي استطلاعات سلبية هي أخبار كاذبة".

وفي مؤتمر صحافي الشهر الماضي، استشهد ترامب باستطلاع للرأي أجراه معهد راسموسن والذي أظهر إن شعبيته بلغت 55 % في الوقت الذي وضعت فيه مؤسستا غالوب وبيو للأبحاث شعبيته عند 40 % و39 %.

0
0
Advertisement