إلغاء معيار ناجح راسب

مصطفى الرواشدة

مصطفى الرواشدة [ 2017\04\22 ]

هذا النظام لايصدر الأحكام ناجح او راسب وإنما أعطى هذا النظام عدة مفاتيح للطالب للانطلاق للمستقبل ولم يوصد الباب في وجه اي طالب

والاستعاضة عنهما بمعيار هل مجموع الطالب يؤهله لدخول الجامعه س وهل مجموع الطالب العام ومجموع العلامات في المبحث ص يؤهله لدخول التخصص المطلوب
الفكرة في النظام المقترح والذي تنوي وزارة التربية والتعليم العمل به فكرة متقدمة ولاتعني بأية حال من الأحوال لا رسوب في الثانوية وقد تكون اصعب من النظام القديم بالقبول في بعض التخصصات ومثالا على ذلك
قد يكون طالب ما قد حصل على معدل ٨٠ وتم قبوله في كلية الهندسه على الرغم من تدني علاماته في المباحث العلمية وارتفاعها بالمباحث الانسانية لان المعيار هنا هو المعدل العام بغض النظر عن العلامات التي حصل عليها الطالب للمباحث
النظام الجديد على عكس ذلك اذ ربما تشترط الجامعات وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم الى ضرورة قبول الطالب بالتخصص الذي حصل على علامات مرتفعه بالمباحث سواء كانت علمية ام ادبية
وهنا تكمن الفكرة الإيجابية في هذا النظام اذ لن يدخل اي طالب الى التخصص الا اذا كان مؤهل لدخوله وفق مبداء القدرات لدية والتي تم قياسها من خلال نتائج الاختبارات التي تقدم لها
الإيجابية الاخرى ان هذا النظام ترك حرية للطالب الذي حصل على مجموع عام لم يؤهله لدخول الجامعة ان يذهب الى سوق العمل او الدراسة في كليات المجتمع او الخيار في اعادة التقدم للاختبارات لرفع المجموع العام لدخول الجامعه
اذن هذا النظام لايصدر الأحكام ناجح او راسب وإنما أعطى هذا النظام عدة مفاتيح للطالب للانطلاق للمستقبل ولم يوصد الباب في وجه اي طالب على قاعدة القدرات والميول والامكانيات والرغبة

0
0
Advertisement