مدرب النشامى يقلل من التأثير السلبي للتعادل امام هونغ كونغ

مدرب النشامى يقلل من التأثير السلبي للتعادل امام هونغ كونغ

ان فارق التوقيت والاجواء الحارة والرطبة في هونج كونج الى جانب قصر مرحلة الاعداد بصفوف مكتملة، كانت ظروفاً مجتمعة اسهمت بالخروج بنتيجة 'غير مرضية'

[ 2017\06\08 18:26:18 ]

قلل المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم عبدالله المسفر من التأثير السلبي لتعادل المنتخب امس امام منتخب هونغ كونغ بدون اهداف في المباراة التي اقيمت في ختام المعسكر التدريبي للمنتخب في هونغ كونغ استعدادا للقاء منتخب فيتنام يوم الثلاثاء المقبل في فيتنام في اطار التصفيات الآسيوية.

واوضح المسفر ان فارق التوقيت والاجواء الحارة والرطبة في هونج كونج الى جانب قصر مرحلة الاعداد بصفوف مكتملة، كانت ظروفاً مجتمعة اسهمت بالخروج بنتيجة "غير مرضية"، ولم يصل الاداء خلال المباراة الى المستوى الذي نطمح له، والنتيجة بكل تأكيد لم تعكس مقدار تطلعاتنا، وعجزنا عن ترجمة الفرص الى اهداف، وبقي الاستحواذ على الكرة بلا فاعلية حقيقية في اغلب الاحيان، وهي نقاط ظهرت في الوقت المناسب، وعلينا ان نعمل من اجل تصحيحها قبيل لقاء فيتنام بالتصفيات يوم الثلاثاء القادم.

وقلل المدير الفني للمنتخب من تأثير النتيجة امام هونج كونج على معنويات اللاعبين في مواجهة فيتنام، مجددا ثقته بالمنتخب الوطني لتحقيق المطلوب امام فيتنام، مشيراً الى ان التدريبات في هونج كونج واللقاء الودي، اسهما في منح اللاعبين قدراً جيداً من الاعتياد على الاجواء في شرق القارة.

في المقابل، اطمأن وفد المنتخب الوطني على سلامة المدافع ابراهيم الزواهرة، بعد اصابته امام هونج كونج بجرح في الرأس، تعامل معه الجهاز الطبي مباشرة، ليظهر تحسنا ملحوظا في حالته مع مرور الوقت.

وأكد مدير المنتخب اسامة طلال ان الزواهرة الذي عانى من اصابة خلال لقاء هونج كونج، استعاد عافيته سريعاً بعد خضوعه لجلسات علاج مباشرة باشراف الجهاز الطبي، مشيراً الى جاهزيته للقاء القادم امام فيتنام.

وكان المنتخب الوطني اجرى صباح اليوم الخميس تدريبه الاخير في هونج كونج، قبيل سفره مساءً الى فيتنام، لبدء استعداداته في سايجون غداً تأهباً لمواجهة اصحاب الارض ضمن الجولة الثانية من تصفيات كأس آسيا 2019.

0
0
Advertisement