الاحتلال يواصل إغلاق المسجد الأقصى لليوم الثاني

الاحتلال يواصل إغلاق المسجد الأقصى لليوم الثاني

قوات الاحتلال منعت المصلين من أداء صلاة فجر اليوم السبت فيه وإقامة الأذان، مما أجبرهم على أداء الصلاة عند أبوابه

[ 2017\07\15 10:29:32 ]

إغلاق مدينة القدس المحتلة وأزقتها لليوم الثاني على التوالي.

وأفادت مصادر بأن قوات الاحتلال منعت المصلين من أداء صلاة فجر اليوم السبت فيه وإقامة الأذان، مما أجبرهم على أداء الصلاة عند أبوابه، وفي أقرب نقطة اليه من أزقة البلدة القديمة.

كما فرض منع تجول في بعض شوارع القدس المحتلة القريبة من محيط البلدة القديمة واستمر إغلاقها، ونصبت قوات الاحتلال الحواجز العسكرية والمتاريس الحديدية، ومنعت المواطنين من المرور والوصول الى محيط منطقة باب الساهرة وباب العامود.

بالإضافة إلى مواصلتها إغلاق جميع مداخل البلدة القديمة وأبواب المدينة المقدسة، والسماح لسكان البلدة الدخول فقط.

وشددت قوات الاحتلال من إجراءاتها العسكرية في أحياء القدس المحتلة، وضيقت على الشبان المتواجدين، وتقوم باحتجاز الشبان وتفتيشهم تفتيشاً دقيقاً كاملاً قبل السماح لهم بالذهاب.

كما تواصل قوات الاحتلال منذ صباح يوم أمس الجمعة وحتى هذه اللحظات عمليات تفتيشٍ واسعة داخل ساحات ومصليات ومرافق المسجد الاقصى، من مكاتب للأوقاف وللحرس وعيادات، بالإضافة إلى المكتبات والمتحف والمآذن.

وصادرت القوات المقتحمة مفاتيح جزء من أبواب المسجد الأقصى من دائرة الأوقاف الإسلامية، ومداهمة مكاتب الأوقاف في صحن قبة الصخرة المشرفة وتفتيشها والعبث بمحتوياته وتدميرها.

وسمحت قوات الاحتلال مساء أمس لمدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني بالإضافة إلى اثنين من موظفي الأوقاف بدخول المسجد الأقصى لتفقد الأوضاع في المسجد، ومنعته من التصوير وأجبرته على مغادرة ساحات المسجد بعد احتدام بينهم.

وأشار الكسواني إلى أن قوات الاحتلال عبثت في جميع محتويات المسجد الأقصى وساحاته وخاصة المكتبة وغرف الإداريين والحرس والإطفاء والمحراب، بحجة البحث عن أسلحة في المكان.

ومن المقرر حتى اللحظة استمرار فرض الاحتلال لمنع التجول في مدينة القدس واستمرار إغلاق المسجد الأقصى حتى يوم غد الأحد.

0
0
Advertisement