اعفاءات ضريبة الدخل: ماذا عن اقساط القروض؟

 عبد المنعم الزعبي

عبد المنعم الزعبي [ 2013\10\10 ]

تعكف الحكومة على تقديم مسودة قانون ضريبة الدخل لمجلس النواب في دورته القادمة و التي تنعقد في تشرين ثاني من هذا العام.
من ابرز ما تم تداوله عن مشروع القانون تخفيضه لسقف الاعفاء الضريبي الممنوح للفرد و العائلة، من 12 الف دينار الى 9 ألاف دينار للفرد، و من 24 الف دينار الى 18 الف دينار للعائلة.
حجة المؤسسات الدولية وراء التوصية بالتخفيض ان سقف الاعفاء مرتفع مقارنة بحصة الفرد من الناتج المحلي الإجمالي، و ذلك بالمقارنة مع مجموعة من الدول جلها من الدول المتقدمة.
هذه الحجة تفتقر الى الموضوعية لسببين، الاول ان مستوى الخدمات المقدمة للمواطن الاردني مقابل الضريبة متدني خاصة على صعيدي الصحة و التعليم، و الثاني ان معدل حصة الفرد من الناتج المحلي الاجمالي رقم مضلل لا يعكس الواقع بسبب التفاوت الكبير بين الدخول و غياب العدالة في توزيع مكتسبات النمو الاقتصادي.
على الرغم من الطرح السابق تصر الحكومة على ما يبدوا بالمضي نحو تخفيض سقف الاعفاء تطبيقا لتوصيات الجهات الدولية و على رأسها صندوق النقد الدولي.
و اذا كان الحال كذلك، يبقى التساؤل مطروحا للحكومة حول فاتورة ديون المكلفين و اقتراضهم، و فيما اذا كانت اقساط هذه القروض ستخفض من ضريبة الدخل على المكلف، ام ان الحكومة ستصر على تجاهلها.
الحديث لا يتطرق هنا طبعا الى قروض الرفاهية و قروض المشاريع الاستثمارية، انما يتحدث خصوصا عن قروض الاسكان و السيارات للأفراد و العائلات ممن لا يتجاوز دخلهم سقفا معينا يتوجب احتسابه من قبل دائرة ضريبة الدخل و المبيعات.
فشراء منزل و / أو سيارة من قبل الفئات المتوسطة محدودة الدخل حق مشروع لا يمكن تحقيقه في ظل الاسعار السائدة إلا من خلال الاقتراض الذي عادة ما يأكل أكثر من ثلث دخل المكلف.
و اذا كانت الحكومة كما تعلن تحترم حق الطبقة الوسطى بعيش كريم يؤهلها للعب دورها الرئيسي بين لبنات المجتمع فلا بد من أخذ حق المسكن و المواصلات بعين الاعتبار، و ذلك بتوفير نوع من الاعفاء الضريبي لقاء الاقتراض لهذه الغايات.
و يمكن التساؤل هنا عن سبب منح قطاع الصناعة اسعار فوائد تفضيلية، و دعم الاعلاف و الشعير، بينما لا تلتفت سياسات الحكومة الضريبية الى دعم المقترضين ممن تقل دخولهم عن سقف معين؟
على الرغم من عدم توفر الارقام و الاحصاءات في متناول اليد، يمكن الجزم بأن مزيدا من تصاعدية الضريبة على دخل الافراد و جهدا بسيطا لمحاربة التهرب الضريبي يكفي لتمويل هذا الاعفاء الضريبي المشروع لأبناء الطبقة الوسطى.
و اذا كان مجموع ضريبة دخل الموظفين المرصود في الموازنة 80 مليون دينار، يمكن التخمين بأن تكلفة اعفاء قروض الطبقة الوسطى لن يتجاوز حفنة قليلة من الملايين، اعتقد ان الطبقة الوسطى اولى بها من الخزينة !

عبد المنعم الزعبي

هل صحيح أن التضخم 3.2% ؟

شركات الكهرباء تتطفل على الدولة و المواطن

بطالة النساء : نعمة أم نقمة ؟

رد قانون ضريبة الدخل !

أرقام مقلقة عن السياحة !

7 آلاف فيلسوف سنويا !

'بت كوينز' العملة الافتراضية الجديدة

نتائج الملكية الأردنية

موجة أخرى من الخصخصة!

لا أموال ساخنة في الأردن

جانب ايجابي في قانون الضريبة

تخفيض الدعم النقدي

لا تدعموا الفقراء،، دعوهم يموتون!

الفوسفات و البحث عن شريك آخر

'المركزي' يدعم الصناعة

الوصل مقابل الخدمة

التصفيق بيد واحدة!

موظفو الحكومة بعقود!

أرقام المالية وأرقام الصندوق

ليش راتبك واطي ؟

ربط مغلوط بين الربا والفائدة

توقعات انخفاض أسعار الذهب

عقاب مركب للملتزمين بضريبة الدخل

أليكسا: خسائر أم مكاسب؟

تجاوب ضعيف لأدوات البنك المركزي

رفع معدلات القبول في الجامعات

حصيلة اليوروبوند لم تستخدم!

الجدوى الاقتصادية لتغيير الحكومة

تخفيض سعر الفائدة قبل نهاية العام

تحذير الخليج و البطالة في الأردن

الصناعة واللاجئون والمساعدات

فاتورة الدين العام

التقرير السنوي لدائرة الضريبة

لماذا الحكومة و ليس المصفاة؟

لماذا تتراجع الايرادات؟

قوانين مالية مستباحة !

كيف يكون التضخم مفيدا؟

السياسة المالية وتحفيز النمو

هل نتنفس الصعداء؟

هل انخفض التضخم؟

المديونية تتخطى العجز!

أين يذهب الارتفاع في ودائع الدينار؟

البطالة لم تنخفض !

العلاقة بين العجز والنمو

العلاقة بين العجز والنمو

الحكومة تخالف الموازنة و تظلم مستحقي الدعم

ماذا عن عجز المواطن؟

الصناعة وسلف البنك المركزي

ربط الاجور بالتضخم

الغاز المصري.. عودة الى نقطة الصفر؟

هل تصدر سندات اليوروبوند في 2013؟

حالة ترقب تكلف الاقتصاد مئات ملايين الدنانير

اسعار الفائدة في الاردن الى انخفاض

الدفعة الثانية والثالثة من الدعم النقدي

'التوجيه الشفهي' لتحفيز الاقتصاد؟

هيكلة وزارة التربية والتعليم

الجامعات الاردنية والكابوس المالي

سندات يوروبوند.. اقتراض طويل الاجل بتكلفة 0%

ما لم يكتب عن تخفيض فائدة الدينار

هل ربحت ام خسرت شركة الكهرباء هذا العام ؟

هل يستخدم المركزي 'التوجيه الشفهي' لتحفيز الاقتصاد؟

0
0
Advertisement