بطالة النساء : نعمة أم نقمة ؟

 عبد المنعم الزعبي

عبد المنعم الزعبي [ 2014\03\08 ]

لا يكاد يخلوا أي تقرير اقتصادي من التطرق الى المشاركة الضئيلة للنساء الاردنيات في سوق العمل و ارتفاع معدلات البطالة بين صفوف الأقلية الراغبة بالعمل بينهن.

كذلك، تشير ذات التقارير الى التناقض الرهيب بين معدلات تعليم المرأة في الأردن و المصنفة من الأعلى عالميا، و بين نسبة مشاركة المرأة الاردنية في سوق العمل، و التي تعتبر من أدنى نسب المشاركة على مستوى العالم.

العدالة التي يكفلها الدستور و جميع القيم الانسانية المتحضرة، تدعم الجهود المبذولة لتشجيع المرأة على العمل و توفير ظروف العمل المناسبة لها و الابتعاد عن التمييز في عملية التوظيف على الأساس "الجندري" المتخلف.

بيد أن ذلك لا يمنع من التمعن في السلبيات التي تجنبنا اياها نسب المشاركة الاقتصادية المتدنية للمرأة الاردنية، وصولا الى تصويب الخطاب المجزوء الذي يدعوا الى تعزيز مشاركة المرأة في العمل بعيدا عن خطة اقتصادية متكاملة ترفع من معدلات النمو الاقتصادي و تخلق مزيدا من فرص العمل.

ذلك أن رفع معدل المشاركة الاقتصادية للنساء في سوق العمل الاردني يعني دخول حوالي 150 ألف امرأة غير عاملة في عملية المنافسة على الوظائف الشحيحة التي يخلقها الاقتصاد الاردني للجامعيين كل عام.

كما أن ارتفاع اقبال الخريجات على العمل يعني رفد سوق العمل بحوالي 15 ألف باحثة عن العمل سنويا، و ذلك ضمن اقتصاد لا يستطيع تأمين الوظائف لنصف خريجي الجامعات سنويا ذكورا أو اناثا.

و بمعنى أن تعزيز مشاركة المرأة و اقبال الخريجات على العمل ضمن الظرف الحالي، لن يرفع من معدلات النمو الاقتصادي، انما سيؤدي الى تخفيض الاجور التي يدفعها القطاع الخاص للموظفين و الموظفات نتيجة مزيد من احتدام المنافسة على الوظائف الشاغرة المحدودة في سوق العمل الاردني.

الاستنتاج اذا أن تفعيل المشاركة الاقتصادية للمرأة الاردنية يتطلب معه خطة اقتصادية ترفع من معدلات النمو الاقتصادي و تخلق مزيدا من فرص العمل و تفتح مزيدا من أسواق العمل أمام الخريجين و الخريجات، و إلا انتهينا الى زيادة معدلات البطالة و انخفاض معدلات الأجور و مشكلات اجتماعية أعقد من تلك التي نواجهها حاليا.

بالنتيجة، ينبغي على الحكومة و منظمات المجتمع المدني النظر الى قضية تعزيز مشاركة النساء في سوق العمل على كونها فرصة و تحديا في نفس الوقت.

فرصة كونها يمكن أن توظف مئات آلاف النساء في مشاريع "جديدة" منتجة تدعم الاقتصاد الوطني و تحسن من المستوى المعيشي للمواطن.

و تحديا كونها تعني دخول اعداد ضخمة من الباحثين الجدد عن وظائف الى اقتصاد متباطئ و سوق عمل يشهد فائضا من عرض العمالة !

عبد المنعم الزعبي

هل صحيح أن التضخم 3.2% ؟

شركات الكهرباء تتطفل على الدولة و المواطن

رد قانون ضريبة الدخل !

أرقام مقلقة عن السياحة !

7 آلاف فيلسوف سنويا !

'بت كوينز' العملة الافتراضية الجديدة

نتائج الملكية الأردنية

موجة أخرى من الخصخصة!

لا أموال ساخنة في الأردن

جانب ايجابي في قانون الضريبة

تخفيض الدعم النقدي

لا تدعموا الفقراء،، دعوهم يموتون!

الفوسفات و البحث عن شريك آخر

'المركزي' يدعم الصناعة

الوصل مقابل الخدمة

التصفيق بيد واحدة!

موظفو الحكومة بعقود!

أرقام المالية وأرقام الصندوق

ليش راتبك واطي ؟

ربط مغلوط بين الربا والفائدة

توقعات انخفاض أسعار الذهب

عقاب مركب للملتزمين بضريبة الدخل

أليكسا: خسائر أم مكاسب؟

تجاوب ضعيف لأدوات البنك المركزي

رفع معدلات القبول في الجامعات

حصيلة اليوروبوند لم تستخدم!

الجدوى الاقتصادية لتغيير الحكومة

تخفيض سعر الفائدة قبل نهاية العام

تحذير الخليج و البطالة في الأردن

الصناعة واللاجئون والمساعدات

فاتورة الدين العام

التقرير السنوي لدائرة الضريبة

لماذا الحكومة و ليس المصفاة؟

لماذا تتراجع الايرادات؟

قوانين مالية مستباحة !

كيف يكون التضخم مفيدا؟

السياسة المالية وتحفيز النمو

هل نتنفس الصعداء؟

هل انخفض التضخم؟

المديونية تتخطى العجز!

اعفاءات ضريبة الدخل: ماذا عن اقساط القروض؟

أين يذهب الارتفاع في ودائع الدينار؟

البطالة لم تنخفض !

العلاقة بين العجز والنمو

العلاقة بين العجز والنمو

الحكومة تخالف الموازنة و تظلم مستحقي الدعم

ماذا عن عجز المواطن؟

الصناعة وسلف البنك المركزي

ربط الاجور بالتضخم

الغاز المصري.. عودة الى نقطة الصفر؟

هل تصدر سندات اليوروبوند في 2013؟

حالة ترقب تكلف الاقتصاد مئات ملايين الدنانير

اسعار الفائدة في الاردن الى انخفاض

الدفعة الثانية والثالثة من الدعم النقدي

'التوجيه الشفهي' لتحفيز الاقتصاد؟

هيكلة وزارة التربية والتعليم

الجامعات الاردنية والكابوس المالي

سندات يوروبوند.. اقتراض طويل الاجل بتكلفة 0%

ما لم يكتب عن تخفيض فائدة الدينار

هل ربحت ام خسرت شركة الكهرباء هذا العام ؟

هل يستخدم المركزي 'التوجيه الشفهي' لتحفيز الاقتصاد؟

0
0
Advertisement