نتنياهو يخسر كل معاركه..

محمد كعوش

محمد كعوش [ 2014\07\02 ]

الرد الشعبي الفلسطيني انذر باندلاع انتفاضة جديدة ضد الاحتلال وهو الرد الذي اجبر حكومة نتنياهو الى التراجع اكثر من خطوة الى الخلف

عندما تم اختطاف المستوطنين الثلاثة في الضفة اندفع الجيش الاسرائيلي في اوسع عملية قمع ضد الشعب الفلسطيني اعادت الى الذاكرة عملية " السور الواقي " قبل 12 عاما ، حين اعاد الجيش الاسرائيلي الضفة الغربية بكاملها وحاصر الرئيس عرفات في مبنى المقاطعة .
ورافق عمليات القمع والبطش وحملة الاعتقالات في الضفة ، اكبر عملية تصعيد ضد قطاع غزة حيث كان اهل عزة يستيقظون على دوي الانفجارات جراء القصف الجوي عند الفجر ، والذي استهدف الاحياء السكنية والبنية التحتية في القطاع .
هذا الاندفاع العسكري الوحشي نفذه جيش الاحتلال بقرار سياسي اتخذته حكومة اليمين المتطرف في اسرائيل ، حيث ارتفعت اصوات وزراء حزب "البيت اليهودي" ووزراء حزب " اسرائيل بيتنا " تطالب باعادة احتلال الضفة الغربية وضم مساحات جديدة من الاراضي الفلسطينية ، اضافة الى اعادة احتلال قطاع غزة ، اي شن حرب جديدة على القطاع .
وفي الوقت الذي كانت فيه القيادة السياسية والعسكرية في اسرائيل تدرس خياراتها ، بعد اكتشاف جثث المستوطنين الاسرائيليين الثلاثة ، قام ثلاثة مستوطنين باختطاف شاب فلسطيني هو محمد ابو خضير من شعفاط وقاموا بتعذيبه وقتله واحراقه ، وهي الجريمة التي استفزت مشاعر الشعب الفلسطيني الذي هب احتجاجا على الجريمة البشعة وضد حملة الاعتقالات والقمع والبطش الاسرائيلية .
الحقيقة ان الرد الشعبي الفلسطيني انذر باندلاع انتفاضة جديدة ضد الاحتلال ، وهو الرد الذي اجبر حكومة نتنياهو الى التراجع اكثر من خطوة الى الخلف ، لأن اسرائيل التي باتت تعاني من عزلة دولية بسبب سلوكها الهمجي واستخدامها القوة المفرطة في معالجة مشكلاتها الامنية داخل الاراضي المحتلة ، وبسبب استمرار نشاطها الاستيطاني الذي نسف العملية السلمية برمتها .
امام كل هذه التطورات ، وجد نتنياهو ان حكومته عاجزة عن شن عدوان واسع (حرب جديدة ) على قطاع غزة خشية حجم الثمن الذي ستدفعه اسرائيل في حرب يرغبها ولكنها غير مضمونة ومكلفة جدا من الناحيتين البشرية والسياسية ، بعد فشل الحروب السابقة التي شنتها اسرائيل على القطاع في التأثير على قوة حماس العسكرية وبنيتها السياسية .
رغم كل ذلك ، لا نستطيع الجزم بأن اسرائيل قد انهت مشروعها العقابي الجماعي ضد السلطة الفلسطينية ، بل الشعب الفلسطيني في الضفة والقطاع ، وان كانت قد تراجعت الى ان تهدأ الامور بعض الشيء ، لاحساس حكومة نتنياهو ان الامور خرجت عن حدودها ، واصبحت غير قادرة على احتواء الازمة ، وفقدانها السيطرة على سلوك المستوطنين الذين يعشون في منطقة لا يحكمها القانون .
وبالمقابل ما زال نتنياهو ووزراء حكومته اليمينية المتطرفة يعملون بردة فعل هستيرية على تحقيق المصالحة الوطنية بين فتح وحماس ، وان لم تحقق اي انجازات على ارض الواقع حتى الان . فالحكومة الاسرائيلية تسعى الى ضرب هذه المصالحة سياسيا وعسكريا واعتقدت لوهلة ان الفرصة التاريخية قد لاحت لتحقيق اهدافها بعد اختطاف المستوطنين الثلاثة . ولكن الثابت حتى الان ان اسرائيل غير قادرة على اتمام هذه المهمة ، كما هي عاجزة عن مواجهة انتفاضة جديدة تجعل عملية الاحتلال مكلفة جدا .

محمد كعوش

المواجهة فوق الارض وتحت الارض !!

عن محمود درويش وغزة المقاومة..

عن انتفاضة الصواريخ في غزة..

وللمقاومة شروطها ايضا

شهب غزة في سماء تل ابيب ..

غزة تستعيد روحها المقاومة

على ابواب انتفاضة فلسطين التاريخية

نتنياهو وعملية الهروب الى الامام ..

العراق .. بداية المشروع!!

أول الغيث.. نفط عراقي لإسرائيل!!

العراق بعيون اميركية ..

عن العراق مرة اخرى..

العراق .. عودة الى المربع الاول!!

مصر في عهد السيسي ..

حزيران .. ومن يتذكره!!

فراغ الى اشعار آخر

رئيس جديد وتحديات كبرى..

ماذا بعد الشغور الرئاسي؟

زيارة البابا في مرحلة تاريخية..

ماذا بعد الشغور الرئاسي ؟

المنطقة بين المناورات السياسية والمنورات العسكرية!!

الحلم والمفتاح والارادة التي لم تنكسر..

رؤساء بالجملة !!

المشهد الكامل لازمة الرئيس !!

في قلب العاصفة !!

عن العراق بمناسبة الانتخابات ..

مشهد فلسطيني جديد ..

مرشحون عابرون!!

رحل وتركنا في متاهته!!

رؤساء ما بعد الربيع !!

هوية جديدة للحراك في لبنان..

احتلال بلا سقف!!

العودة الى مصر..

اردوغان وهولاند والانتخابات البلدية !!

العودة الى البدايات !!

أي مستقبل افضل؟!

الاهتمام عربي.. والازمة في اوكرانيا!!

الاهتمام عربي.. والازمة في اوكرانيا!!

كل الاحتمالات واردة ..

احياء مشروع تقسيم العراق!!

استشهد على مشارف الحلم ..

خبز وورد!!

العبث في حديقة موسكو الامامية !!

كيف نواجه الحلول المشبوهة؟

ما وراء استقالة حكومة الببلاوي !!

المي مقطوعة يا افندي!!

القدس ... ما العمل؟!

حكومة لبنانية بعملية قيصرية !!

دور الغاز في تشكيل التحالفات بالمنطقة!!

تاكسي !!

للقدس رب يحميها ..

بانتظار كيري !!

من هو الفقير؟!

يحدث في مصر الان..

مهرجان خطابي حول سوريا !!

دولة منزوعة السلاح والسيادة !!

أين الجوائز التقديرية للمبدعين الأردنيين؟

الاطار الاميركي والمصالح الاردنية!!

جذور المشكلة في العراق ..

الكتابة الساخرة في الزمن المسخرة!!

ليلة سمر من أجل القدس!!

ابنتي ذهبت الى جبهة التوجيهي!!

كل عام وأنتم بخير

ربيع كييف؟!

ذاب الثلج وبان المرج !!

ليس دفاعا عن العسكر..

عندما يسرق السجّان هوية الضحية!!

زعيم استثنائي ..

قانون النذالة والنكران!!

القاهرة وترويدة النيل..

ماذا بعد؟

هجوم دبلوماسي روسي غير مسبوق ..

حراك الصحافة الورقية ..

البحث عن انتصار!!

ما بعد الانهيار!!

الطريق الى جنيف تمر بطهران

الجدران والاحتلال بين المشكلة والحل ..

العراق يطلب الترياق من البيت الابيض !!

احزاب وشباب !!

الازمة سورية والحلول خارجية!!

العيش في الغابة ؟!

حديث الميادين في مصر الجديدة

ماذا حدث في غرفة التفاوض؟

لعبة حافة الهاوية الاقتصادية في اميركا ..

شتاء سوري شديد التوتر والغموض!!

عن فلسطين في الوقت الاضافي!

مصر .. والعبور الجديد

اوباما بين مطرقة بوتين وسندان الكونغرس!

ما وراء الغزل بين واشنطن وطهران

روسيا علّقت الجرس!

حسن النوايا وسوء النتائج..

حرب مفتوحة ومفاوضات مفتوحة!

الامانة والامين والتحديات..

روسيا تمسك باوراق اللعبة

روسيا تمسك باوراق اللعبة..

قانون القرداتي والحرب الاقليمية!

تفتيت البلاد وتفكيك دولها!

لماذا تردد الرئيس ؟

ما اشبه الليلة بالبارحة!!

بانتظار الاصعب والاخطر!

الدفاع عن هوية مصر الثقافية..

اين هو النصر؟!

تراجيديا فلسطينية!

حكاية اسمها سيناء!

كيف نحل المشكلة؟

مدينة الحرب والسلام

البحث عن طريق مشترك

لا للاغتيالات السياسية..

من يفاوض سجانه ؟

يحدث في الميادين العربية!

الدول تبحث عن مصالحها..

الخيبة من مدريد الى واشنطن!

الثورة قايمة والكفاح دوار..

مصر بحاجة الى كل المصريين..

مصر... سنة أولى حكم!!

مفاوضات حول ماذا؟

يحدث في البر التركي ..

الطريق الى الديموقراطية..

رياح إصلاحية اقليمية!

عندما يغيب الحواريحضر السيف!

حروب المياه.. هل اقتربت؟

ثرثرة في الخامس من حزيران !

يحدث في اسطنبول !

قراءة المشهد العربي بهدوء!!

لاءات اسرائيلية ومفاوضات عبثية

ما بين العسكري والسياسي !

من يملأ الفراغ؟

الديموقراطية وسيادة القانون

مشروع التوحيد والتهويد !!

على حافة الهاوية!!

مبادرة مرفوضة !!

لعبة الامم الجديدة!!

الصغار لا ينسون

ماذا بعد بوسطن؟!

الوعد بلا شيء

يحدث في 'أم الدنيا'

هكّر هكّر تل ابيب

انتفاضة الاسرى

تصفية الحل النهائي

ربيع الغضب والمجد....

القدس ولعبة الواقع والتاريخ‎

ضفاف مشتعلة

ضفاف مشتعلة

الضيف والمفاوضات العبثية

ادخلوها آمنين

من يعيد بغداد الى بغداد؟!

شيخوخة مبكرة

الافلام صهيونية والفضائيات عربية

مشروع نهضوي اردني

سياسة الفن

لا تريد للسراب أن يتحجر

'الاخوان' وعقدة الميدان

كتل قابلة للتفكيك

مرحلة انتقالية...

رسالة بالعبري..

انتخابات مبكرة أخرى

ثرثرة قبل صناديق الاقتراع!!

في قلب العاصفة

اصرخ يا صاحبي

اهلا '13'

حوارية الدم

يحدث في مصر الان..

سقوط الديمقراطية

في كل فجر...ميلاد جديد

المستقر في 'المقر'

0
0
Advertisement