صحيفة الكترونية اردنية شاملة
رئيس مجلس الإدارة: طاهر العدوان
رئيس التحرير: سلامة الدرعاوي

اشادة دولية بنجاحات واصلاحات بلدية المفرق الكبرى

يوسف المشاقبة

 

أكد رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي ان البلدية مستمرة في تطوير مسيرتها النهضوية والخدمية وفق ما هو مخطط له لواصل المواطن تلمس ثمار نتائجها على ارض الواقع والتي من شانها ان تحسن الكثير من الخدمات العائدة بالفائدة على المواطنين .
واضاف خلال لقائه بوفد من الوكالة الاسبانية للتعاون الدولي ” برنامج قدرة ” برئاسة الخبير خابير ارنانرت و مار سواريت و فاطمة لوثانو ان البلدية نجحت في ادارة الازمات وهذا ما جعلها مواصلة العمل نحو تنفيذ الخدمات والمشاريع في المدنية ومناطقها والتي خففت الكثير على المواطن ، منوها ان البلدية تقوم الان بنفيذ 32 مشروعا خدميا وعلى ارض وبعضها انجز والاخر قيد الانجاز والطرح .
واشار الدغمي الى ان عام 2019سيشهد تغيرا ملموسا في الخدمة والمزيد من تنفيذ المشاريع التنموية وخاصة ان هناك توجها في اقامة مشروع بشراكة ما بين البلدية وجامعة البيت يصل الى 30 مليون دينار وسيكون هناك تمويل لهذا المشروع والذي سيكون الاول من نوعها على مستوى المنطقة وبما يربط الجامعة بالمدينة وتعزيز فرص اكثر لإقامة المشاريع الاستثمارية العائدة بالنفع على الاقتصاد الوطني والمواطن معا .
وكشف الدغمي النقاب بانه لقاء عقد ما بين رؤساء بلديات المملكة ووزير الشؤون البلدية وتم طرح مبادرة انشاء اتحاد للبلديات يكون نواه للتعاون والتنسيق وخدمة المجالس البلدية وخصوصا التوجه نحو اختيار مشاريع مشتركة مشروع لتعود بالفائدة على البلديات ، منوها بان العام القادم سيكون مختلف عن السنوات السابقة من خلال توجيه الدعم للموظفين والبلديات ومنح المزيد من الصلاحيات لرؤساء البلديات وهذا من شانها ان يسهل الكثير في تقديم الخدمة .
وتابع الدغمي حديثه قائلا ” ان التحصيل المالي للبلدية افضل بكثير من السنوات السابقة ولكن ما زال هناك الكثير من الديون لصالح البلدية تتطلب المزيد من الوعي لدى المواطن بان البلدية تعتمد على ذاتها في تقديم الخدمة ، مما يتوجب تقديم الدعم للبلدية لتحقيق المزيد من العمل ومواصلة مسيرة التطور والبناء ، مشيرا الى موازنة العام القادم ستكون برامجية وفق توجه جديد سيعزز الكثير من الفرص في المجالات كافة وفي النهاية تحسن واقع الخدمات المقدمة للمواطنين ”
وعرض الدغمي الانجازات التي حققتها البلدية منذ ان تسلم المجلس البلدي مهامه ولغاية اللحظة والتي ساهمت في الكثير من نجاح الاصلاحات الادارية والمالية .
رئيس الوفد خابير ارنانرت كشف بانه وبناء على الدراسات التي أجرتها الوكالة فان بلدية المفرق الكبرى نجحت في الاصلاح الضريبية والتحصيل بلغت نسبة 170% وهذا ما دفعنا الى مواصلة دعم البلدية في المشاريع في هذه الفترة لما حققته من نجاحات ونتائج مثمرة في ادائها المالي والتحصيلي ، منوها ان البلدية شهدا تغيرا جذريا في عملها في هذا المجال ، حيث جاء هذا اللقاء لتقديم الدعم لبرنامج تحسين علميات الاداء الضريبي والرسوم المحلية بشكل يضمن تقديم الخدمات الافضل للمواطنين .
واشار الى ان ما شهدناه على ارض الواقع من تميز بلدية المفرق في العمل يعكي اشارة واضحة نحو استمرارية تنفيذ المشروع في القريب العاجل وضمن ما تم الاتفاق عليه بين الجانبين والذي سيشهد التعاون نقلة نوعية لوجود الكفاءات والخبرات في البلدية مما يسهل علمنا في المستقبل .

وحضر اللقاء مدير البلدية المهندس محمد العموش والمدير المالي موفق المشاقبة ومدير الدائرة الصحية خالد الشلبي ورئيس قسم المشتريات وائل الشبيل والمهندس هاني الزيود ورئيس قسم المسقفات محمد الخزاعلة ورئيس المكتب الاعلامي الصحفي يوسف المشاقبة ورئيس قسم الاعلام سهام الحوامدة.‎