صحيفة الكترونية اردنية شاملة
رئيس مجلس الإدارة: طاهر العدوان
رئيس التحرير: سلامة الدرعاوي

فصائل فلسطينية بغزة تدعو إلى “مليونية العودة” نهاية مارس

دعت فصائل وطنية وإسلامية، فلسطينية، في قطاع غزة، اليوم الخميس، السكان، للمشاركة في مسيرة “مليونية الأرض والعودة” في 30 من مارس/ آذار المقبل، إحياء لذكرى “يوم الأرض”، ومرور عام على انطلاق مسيرات العودة وكسر الحصار.

وقال خالد البطش، القيادي في حركة “الجهاد الإسلامي”، خلال مؤتمر عقدته الهيئة العليا للمسيرات (تابعة للفصائل)، شرقي مدينة غزة:” نعلن انطلاق فعاليات مليونية الأرض والعودة في30 آذار/ مارس القادم”.

وأضاف:” ندعو للمشاركة بالمسيرات الشعبية السلمية في مخيمات العودة الخمسة قرب الحدود الشرقية لقطاع غزة، والاحتجاج أمام نقاط التماس مع الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية، والرباط في الأقصى وعلى بواباته وأسواه في مدينة القدس”.

كما دعا لاعتبار يوم الأرض المقبل، يوم “إضراب شامل في كل محافظات الوطن”.

وأكد البطش على “التزام مسيرة العودة بطابعها السلمي الشعبي في الفعاليات المزمع عقدها في يوم الأرض المقبل”.

كما قال إن مسيرة العودة التي انطلقت رفضا لصفقة القرن (خطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط)، ستستمر حتّى تحقيق أهدافها.

وأضاف:” القدس من أهم أهداف مسيرة العودة، لن نسمح لـ(الرئيس الأمريكي دونالد) ترامب وإدارته بتنفيذ مخططاتهم حيث ستكون المسيرة سدا منيعا أمام المؤامرات التي تستهدف القضية”.

و”يوم الأرض”، تسمية تُطلق على أحداث جرت في 30 مارس/ آذار 1976، استشهد فيها 6 فلسطينيين، خلال احتجاجات على مصادرة سلطات الاحتلال مساحات واسعة من الأراضي.

ومنذ نهاية مارس/ آذار 2018، يشارك فلسطينيون، مساء كل جمعة، في المسيرات السلمية التي تُنظم قرب السياج الفاصل بين شرقي غزة وإسرائيل.

ويطالب المشاركون في المسيرة الأسبوعية، بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم، ورفع الحصار عن القطاع.

فيما يقمع الجيش الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية بعنف، ما أسفر عن استشهاد عشرات الفلسطينيين وإصابة الآلاف بجروح مختلفة.