صحيفة الكترونية اردنية شاملة
رئيس مجلس الإدارة: طاهر العدوان
رئيس التحرير: سلامة الدرعاوي

المجلس العسكري بالسودان يعلن عن “لقاء مع القوى السياسية”

أعلن المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الذي شكله وزير الدفاع عقب عزل الرئيس عمر البشير، الجمعة، عن لقاء مع القوى السياسية، في محاولة للخروج من الأزمة التي تعيشها البلاد منذ أكثر من 4 أشهر.

وقالت وكالة الأنباء السودانية الحكومية: “تعقد اللجنة السياسية العسكرية المكلفة من قبل المجلس العسكري الانتقالي لقاء جامعا مع القوى السياسية عند الساعة الثالثة من بعد ظهر اليوم الجمعة”.

ولم يحدد الخبر أسماء الحاضرين من اللجنة السياسية العسكرية، ولا أطراف القوى السياسية المفترض أن تشارك باللقاء.

ودعت اللجنة السياسية العسكرية وسائل الإعلام المحلية والعالمية ومراسلي وكالات الأنباء إلى حضور مؤتمر صحفي في العاشرة صباحا بالتوقيت المحلي في مقر وزارة الدفاع السودانية.

وذكرت الوكالة في تدوينة على صفحتها في فيسبوك، أن لجنة مكلفة من المجلس العسكري الانتقالي، ستلتقي السفراء المعتمدين لدى الخرطوم مساء الجمعة.

وقالت الوكالة: “تلتقي اللجنة السياسية العسكرية المكلفة من قبل رئيس المجلس العسكري الانتقالي الجمعة في السادسة والنصف مساء اليوم بمباني وزارة الدفاع السادة أعضاء السلك الدبلوماسي وسفراء كل من الدول العربية، دول الترويكا وأميركا، الدول الأفريقية والأسيوية المعتمدين لدى الخرطوم كل على حده”.

ودعت الولايات المتحدة، الخميس، الجيش السوداني إلى تشكيل حكومة “جامعة” تضم مدنيين.

وقال المتحدّث باسم وزارة الخارجية الأميركية روبرت بالادينو إن “الولايات المتحدة تُواصل دعوة السلطات الانتقالية إلى ضبط النفس وإفساح المجال أمام مشاركة مدنيين في الحكومة”.

وأضاف: “الشعب السوداني قال بوضوح إنه يُريد انتقالا يقوده مدنيون”، وإن هذا الأمر يجب أن يحصل “في وقت أسرع بكثير من عامين”.

وعزل الجيش السوداني، الخميس، الرئيس عمر البشير بعد 30 عاما أمضاها في الحكم، وأعلن تولي “مجلس عسكري انتقالي” السلطة لعامين، وذلك بعد 4 أشهر من احتجاجات شعبية غير مسبوقة.

ورفعت وزارة الخارجية الأميركية الخميس تحذيرها إلى أعلى مستوى بشأن السفر للسودان، وحذرت الرعايا الأميركيين قائلة “لا تُسافروا” إلى السودان، وأمرت موظفيها الحكوميين غير الأساسيين بالمغادرة.