صحيفة الكترونية اردنية شاملة
رئيس مجلس الإدارة: طاهر العدوان
رئيس التحرير: سلامة الدرعاوي

” شؤون المرأة” تبدأ أول باكورة مشاورات الاستراتيجية الوطنية للمرأة في الأردن(2020-2025) من المفرق

يوسف المشاقبة

 

أكدت امين عام اللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة الدكتورة سلمى النمس أهمية مشاركة المرأة في الجلسات الحوارية في سبيل النهوض بالتنمية وخصوصا المرأة لإيصال صوتهم إلى أصحاب القرار. وأضافت الدكتورة النمس انتا بدأنا في محافظة المفرق وسننطلق إلى باقي محافظات المملكة للجلوس مع الجميع لوضع أبرز التحديات التي تواجه المرأة في مختلف القطاعات وبما يمكنها اقتصاديا واجتماعيا وضمان تعزيز دورها الحقوقي والتنموي. موضحة بأنه سيتم وضع التوصيات في ختام جلسات المحافظات ورفعها إلى أصحاب القرار للأخذ بها ونأمل أن تجد دعما حكوميا لها.
وكانت اللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة قد التقت بالمجتمع المحلي في محافظة المفرق ضمن المشاورات الخاصة بتطوير الاستراتيجية الوطنية للمرأة في الأردن والذي شهد حضور كثيف من الجهات الرسمية وأعضاء من المجتمع المحلي في محافظة المفرق و منظمات المجتمع المدني المعنية بتمكين المرأة والنساء الرياديات المنخرطات وعدد أعضاء المجالس التمثيلية في المحافظة، ودائرة قاضي القضاة ودائرة الإفتاء.
وناقش المشاركون أبرز الفجوات التي التي تواجه تحقيق المساواة بين الجنسين على المستوى المحلي والوطني، وأبرز الأولويات والقضايا الملحة والتحديات وأكثر الفئات تأثراً بالفجوات القائمة ، ليصار إلى تضمينها وأخذها بعين الإعتبار في الاستراتيجية.
كما تم عرض نتائج تقيم الوضع الحالي في مجال المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة من خلال الحقائق والأرقام وعرضت الفجوات والتحديات الأولية التي رصدها التقرير، حيث تم التوافق بالتصويت على الأولويات الرئيسية على المستوى الوطني والمتمثلة في ظاهرة العنف ضد المرأة بجميع أشكالة ( اقتصادي، سياسي، اجتماعي، إلكتروني، لفظي، جسدي، نفسي، العنف الاسري، …) وضعف المشاركة الاقتصادية للمرأة ( الفقر، البطالة، التمييز في الاجور، التمييز في مواقع العمل، الحصول على الائتمان، تملك المشاريع، المشاريع الصغيرة والمتوسطة، القطاع غير المنظم). وعلى المستوى المحلي تمثلت الأولويات والتحديات بضعف الخدمات وعدم توفرها وصعوبة الوصول اليها وضعف البنية التحتية ودور البلديات في تقديم الخدمات والمشاركة المتواضعة من القطاع الخاص وتوفير فرص عمل لائقة، دعم قضايا المساواة بين الجنسين وضعف برامج المسؤولية الاجتماعية بالإضافة إلىالثقافة المجتمعية السلبية في التعامل مع قضايا المساواة بين الجنسين وأهمية دور المرأة في تحصين الاسرة من آفة المخدرات وحقها في العلاج عند حصول ادمان. كما تضمنت جلسات اللقاء تحديد مصفوفة التدخلات للتعامل مع هذه القضايا وكانت التدخلات على مستوى مؤسسي والمستوى التشريعي ومستوى الثقافة المجتمعية ومستوى البنية التحتية والخدمات.
كما ستعمل اللجنة على نشر نتائج اللقاء وما تمخض عنه من أولويات وتحديات وتوصيات من خلال استبيان الكتروني يستهدف محافظة المفرق لاستمزاج أراء وأخذ مقترحات أعضاء المجتمع المحلي في المفرق الذين تعذر حضورهم المباشر اليوم وذلك تأكيدا على النهج التشاركي الذي تتبعة اللجنة في تطوير الإستراتيجية والشعار العام لها “حتى لا يخلف الركب أحدا”.
يذكر أن المشاورات الخاصة بتطوير الاستراتيجية الوطنية للمرأة في الأردن للأعوام (2020-2025) والتي تنفذها اللجنة مع هيئة الأمم المتحدة للتمكين المرأة والمساواة بين الجنسين ستستمر لغاية منتصف شهر نوفمبر2019 لتشمل جميع محافظات المملكة. يشار إلى أن اللجنة نفذت عدد من اللقاءات بخصوص تطوير الاستراتيجية مع أعضاء من مجلس الأمة والتقت بممثلين من القطاع الخاص واجتمعت يوم أمس مع اللجنة الوزارية لتمكين المرأة التي ستشرف على تطوير الإستراتيجية.