صحيفة الكترونية اردنية شاملة
رئيس مجلس الإدارة: طاهر العدوان
رئيس التحرير: سلامة الدرعاوي

العرقان : خطاب الملك نقاط مضيئة وتفاؤل لاقتصاد محفز.. وواجب الحكومة التقاطها بجدية

يوسف المشاقبة

 

وصف رئيس غرفة تجارة المفرق الدكتور خيرو العرقان خطاب جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه أمام مجلس الأمة بالتاريخي وسيبقى في أذهان وذاكرة أبناء الوطن جميعا. وأضاف الدكتور العرقان أن قرار الملك بعودة الباقورة والغمر إلى حضن الوطن والسيادة الكاملة على الأراضي الأردنية إنجاز يسجل لجلالته وعلينا جمعيا أن نحافظ عليه. وأشار الدكتور العرقان إلى أن اهتمام ودعم جلالته بالقضية الفلسطينية كان حاضراً في خطابه من خلال إصراره على الموقف الثابد للأردن بعودة الأراضي الفلسطينية على كامل ترابها وعاصمتها القدس الشريف ومواقف الملك الراسخة تجاه المحافظة على المقدسات الإسلامية والمسيحية وهي غير قابلة للمساومة ولا تغيير نهائي على موقف القيادة الهاشمية تجاه ذلك وهذا ما يدل على جهود جلالته المستمرة الدولية لدعم الأشقاء الفلسطينين لنيل حقوقهم كاملة. وأكد الدكتور العرقان أن حديث جلالته عن أبناء الوطن وخصوصا الشباب والهموم والتحديات يعطي مؤشر على اطلاع جلالته ومعرفته التامة بهذه المواضيع وبخاصة العاطلين عن العمل والذي يؤكد أيضا حرص جلالته الدؤوب نحو التوجيه الملكي للحكومة بضرورة أن يكون هناك برامج واضحة ومشاريع تخدم الشباب والتخفيف من البطالة وفق رؤية تسهم أيضا في تنمية الشباب. وبين الدكتور العرقان أن الجانب الاقتصادي كان حاضرا بقوة في خطاب جلالته بتوجيهات السامية للحكومة والتي عليها أن تقوم على الفور بسرعة التنفيذ وخصوصاً المتعلقة بتنشيط الاقتصاد وتحفيز الاستثمار من خلال إعادة النظر في التشريعات والأنظمة المتعلقة بالضرائب والجمارك وبما يضمن التسهيل على المستثمرين والتخفيف على كاهل المواطنين الكثير من المعاناة والنهوض بالاقتصاد الوطني. وبين الدكتور العرقان أن القطاع الخاص من القطاع التجاري والاستثماري جاهز للتعاون مع القطاع العام لتنفيذ توجيهات الملك لتكون على أرض الواقع للمساهمة في تحقيق رخاء وتنمية للمواطنين وتحسين واقع الخدمات المقدمة، منوهاً أن جلالته ركز على دور القطاع الخاص وتعاون كافة الجهات للوصول إلى الإصلاح المنشود وبما يحقق مستقبل واعد ومزدهر للوطن وشعبه.
وثمن رئيس الغرفة التجارية جهود جلالة الملك المستمرة تجاه الشباب وقطاعاته الاستثمارية الواعدة والتي يبنى عليه الوطن، منوهاً أن الأردن لديه من الطاقات الشبابية والابداعية والمقومات المحفزة لإنجاح كافة مشاريع الاستثمار وبما يخلق فرص عمل كما يريد جلالته في هذا الشأن مما يتوجب عمل جماعي من القطاعين العام والخاص لتحقيق الطموح الذي يدعو إلى التفاؤل لغد أفضل ومحقق للانجازات وهذا كله نستمده من توجيهات وعزيمة قائد الوطن جلالة الملك ليكون الأردن في المقدمة دائما في المجالات كافة.
ودعا الدكتور العرقان الحكومة إلى ضرورة قيام الحكومة بالسير نحو توجيهات جلالة الملك والإهتمام بالنقاط المضيئة التي وضعها الملك في الشأن الاقتصادي وتوفير البيئة المحفزة لها وإزالة كافة التحديات التي يعاني منه اقتصادنا وهذه فرصة للحكومة في تحقيق الرؤية الملكية السامية لتحقيق نمواً اقتصادياً يساهم في انتعاش الوطن ومعالجة الكثير من المشاكل التي تواجه المواطن وتحسين مستوى المعيشة ومواجهة التحديات كافة.