صحيفة الكترونية اردنية شاملة
رئيس مجلس الإدارة: طاهر العدوان
رئيس التحرير: سلامة الدرعاوي

وزير الصناعة والتجارة يلتقي بغرفة تجارة المفرق الفعاليات التجارية والاقتصادية في المحافظة

يوسف المشاقبة

 

أكد وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور طارق الحموري على أهتمام الحكومة بترسيخ الشراكة مع القطاع الخاص والذي يعتبر المحرك الأساسي للاقتصاد الوطني وانطلاقا من توجيهات جلالة الملك للحكومة بضرورة بناء شراكة حقيقة وفاعلة مع مختلف أذرع القطاع الخاص بما ينعكس ايجابا على تحسين الوضع الاقتصادي ومعالجة المشكلات ومواجهة التحديات .
وأضاف خلال زيارته محافظة المفرق ولقائه القطاعين الصناعي والتجاري بحضور امين عام الوزارة يوسف الشمالي ورئيسي غرفتي تجارة الاردن نائل الكباريتي وصناعة عمان والاردن المهندس فتحي الجغبير أن الحكومة تولي أهمية كبيرة للقطاع التجاري لأهميته الكبيرة في مجمل النشاط الاقتصادي وتوفير احتياجات السوق المحلي من مختلف السلع والخدمات وتوفير فرص العمل وغيرها
وأشار الى أن لقاءاته مع القطاع التجاري وزيارته لغرف التجارة في المحافظات اضافة الى اللقاءات المستمرة مع القطاع التجاري في العاصمة عمان تستهدف تشخيص كافة المشكلات والتحديات التي يواجهها هذا القطاع وكذلك الاستماع الى مطالب التجار ومقترحاتهم حيال مختلف القضايا .
وبين الوزير أن المشكلات التي تواجه القطاع التجاري ومطالبه في جزء منها موحدة وألأخرى تختلف من محافظة لأخرى وبالتالي سيتم استكمال الزيارات لغرف التجارة في المحافظات الاسبوع الحالي وفق البرنامج المعد لذلك بحيث يتم وضع مصفوفة بمطالب والاشكاليات التي يعاني منها التجار في كل محافظة والعمل على حل الممكن منها بالتنسيق والتشاور مع الغرف والجهات الحكومية ذات العلاقة .
وبين أن الاجراءات التي اتخذتها الحكومة مؤخرا كتعديل قانون المواصفات والمقاييس وتوحيد جهات الرقابة على المنشآت الاقتصادية وحصر معاينة السلع الموردة للمملكة بجهة واحدة وغيرها قد جاء بناء على مطالب القطاع الخاص وخاصة ما تم عرضه من قبل التجار خلال الاجتماعات المستمرة معهم .
وأشار الحموري إلى أن هدف اللقاءات والزيارات الميدنية ليس تقليدا وانما بهدف تحديد المشكلات ووضع برنامج زمني لحلها مشيرا الى أن وزارة الصناعة و التجارة والتموين عملت منذ بداية العم الحالي على وضع مصفوفة لكل قطاع من القطاعات التجارية والصناعية بالتنسيق مع غرف الصناعة والتجارة وتعمل على حلها ومعالجتها .
وعرض الوزير حزمة الاجراءات التحفيزية التي أطلقتها الحكومة مؤخرا بهدف تنشيط الوضع الاقتصادي والتي ستطال مختلف القطاعات للترابط والتشابك بين القطاعات الاقتصادية المختلفة .
وأشار الى تحقيق الاقتصاد الوطني لنتائج ايجابية خلال الفترة المنقضية من العام الحالي وبخاصة الصادرات الوطنية التي حققت نموا هو الأعلى منذ العام 2014 .
وكان الحموري قال الأسبوع الماضي أن الصادرات الوطنية شهدت نسب نمو إيجابية خلال التسعة أشهر الأولى من العام 2019 بلغت 7.8% مقارنة مع نفس الفترة من العام 2018.
وأضاف الحموري أنه و وعلى الصعيد الشهري فقد ارتفعت الصادرات لشهر ايلول 2019 بنسبة 21.7% مقارنة مع الشهر ذاته من العام 2018، وهي نسب غير مسبوقة لم تشهدها الصادرات منذ العام 2014 والتي بلغت في ذلك الوقت 7.4%.
رئيس غرفة تجارة المفرق الدكتور خيرو العرقان استعرض أبرز المشاكل التي تواجه القطاع التجاري في المحافظة والتي تتمثل بالعمالة الوافدة ، مطالبة الابقاء عليها لفعاليتها في الانتاجية واعادة النظر بقانون العمالة الجديد والغرامات المترتبة على القطاعات التي تستخدم تلك العمالة. . وطالب العرقان بضرورة اعادة النظر بقانون الضريبة على القطاعين التجاري والصناعي للتخفيف من المشاكل التي تواجه قطاع القطاعات التجارية والأزمات التي تلاحق هذا القطاع الهام والحد من الخسائر الكبيرة. وأكد العرقان أهمية قيام الجهات المعنية باتخاذ كافة التدابير والاجراءات المتعلقة بتصدير الخضار والفواكه للاسواق الخليجية من خلال التنسيق مع تلك الدولية لانسياب الصادرات الاردنية بسهولة .وبين العرقان ان الوزير وعد بمتابعة كافة المطالب التي قدمها التجار والفعاليات الاقتصادية والعمل على حلها نظرا لما تتميز بها محافظة المفرق من موقع استراتيجي واقتصادي هام يطلب العمل على اتخاذ قرارات مهمة تخفف من معاناة القطاع التجاري والذي ماز ال بأمس الحاجة إلى المزيد من الدعم والإهتمام ليتمكن من القيام بدوره المطلوب على أكمل وجه. وقدم عدد من التجار بعض المطالب ومنها العمالة والتخفيف من الضرائب وتحفيز القطاع التجاري والاستثماري في محافظة المفرق لتحريك عجلة التنمية الاقتصادية.