صحيفة الكترونية اردنية شاملة

وزير الاقتصاد الرقمي: أكثر الروابط الوهمية مصدرها خارج الأردن ويصعب تحديدها

قال وزير الاقتصاد الرقمي والريادة، أحمد الهناندة، الثلاثاء، إنّ أكثر الروابط الوهمية التي تصل للأغلب مصدرها خارج الأردن؛ ويصعب تحديد مصدرها.

أضاف الهناندة،  أنه الرسائل أو الروابط الإلكترونية الوهية تصل إلى أكثر المستخدمين؛ دون تحديد فئات معينة ممن تصلهم ، بحسب المملكة.

وأشار، إلى أن أرسال روابط ورسائل وهمية جريمة إلكترونية يعاقب عليها قانون الجرائم الإلكترونية وينطبق عليها أحكام النصب والاحتيال في حال كان من داخل الأردن، ولكن أكثر الروابط تأتي من مصادر خارجية ويكون ليس من السهل تحديد مصدرها.

وحذر، من التعامل مع روابط إلكترونية أو الرسائل مجهولة المصدر تصل عبر رسائل منصات مواقع التواصل الاجتماعي، حيث إنّ العالم الافتراضي يتطلب الحذر الشديد معها.

ودعا الهناندة، إلى ضرورة الحذر مع الروابط التي تدعي معونات مالية أو جوائز أو مسابقات مع التنويه إلى أنها تطلب معلومات شخصية وقد تصل لحسابات البنكية.

“مسؤولية العالم الافتراضي كبيره على المستخدم؛ ويجب التعامل معها حذر، حيث إنّ هناك سرقات حسابات تطبيق (واتساب) من أجل الابتزاز لدفع مبلغ مالي”، وفقا للهناندة.المملكة

التعليقات مغلقة.