صحيفة الكترونية اردنية شاملة

خامنئي في خطبة الجمعة: الصفعة التي وجهتها ايران لامريكا ضربة لهيبتها واستكبارها

أعلن المرشد الإيراني، آية الله علي خامنئي، أن هجوم بلاده الصاروخي على القوات الأميركية في العراق في وقت سابق من هذا الشهر كان بمثابة “ضربة لصورة أميركا” كقوة عظمى، وذلك خلال إلقائه خطبة الجمعة في طهران لأول مرة منذ عام 2012.

وقال خامنئي إن أميركا قتلت “بجبن” الجنرال قاسم سليماني-القائد الأكثر فاعلية في قتال داعش- في غارة جوية في بغداد.

 

وألقى المرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي خطبة صلاة الجمعة في طهران للمرة الأولى منذ العام 2012، في ظل التوتر مع أمريكا عقب اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني.

والمرة الأخيرة التي أم فيها آية الله علي خامنئي صلاة الجمعة كانت في مسجد المصلى في طهران في شباط/فبراير 2012، بمناسبة الذكرى الثالثة والثلاثين للثورة الإيرانية وفي ظل الأزمة الدولية حول ملف إيران النووي.

وفي حين أن الرئيس الإيراني حسن روحاني دافع الخميس عن سياسة الانفتاح مع العالم التي ينتهجها، يكرر خامنئي دائماً أن الدول الغربية ليست جديرة بالثقة ويمنع أي حوار مع إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وأكد روحاني في خطاب الخميس ألقاه في المصرف المركزي أنه أراد تجنّب حرب، بعد أن بدت طهران والولايات المتحدة على شفير مواجهة عسكرية مطلع الشهر الحالي للمرة الثانية خلال عام.

وقال إن “الحكومة تعمل يومياً على منع مواجهة عسكرية أو الحرب”.

وفي الثامن من كانون الثاني استهدفت طهران قاعدتين عسكريتين في العراق تستضيفان جنوداً أميركيين رداً على اغتيال واشنطن قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني.

التعليقات مغلقة.