صحيفة الكترونية اردنية شاملة

إطلاق مبادرة ” شتاء آمن” في المفرق للتوعوية من مخاطر وسائل التدفئة في فصل الشتاء

يوسف المشاقبة

احتفاء بعيد ميلاد جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين المعظم أطلقت هيئة شباب كلنا الأردن / المفرق بالشراكة مع مؤسسة آفاق الريادة للتنمية والتدريب و مشروع همم بنك العمل التطوعي _ قنوات للتنمية والتدريب و الاتحاد العربي للعمل التطوعي و بالتعاون مع الدفاع المدني و الشرطة المجتمعية مبادرة “شتاء آمن” و التي يتخللها ١٠ جلسات توعوية عن وسائل التدفئة لفصل الشتاء مع جمعيات متنوعة داخل محافظة المفرق و توزيع برشورات تثقيفية.

منسق هيئة شباب كلنا للأردن في محافظة المفرق اسلام الحوامدة القى كلمة قدم خلالها الشكر والتقدير إلى الشركاء على هذا التعاون ، مؤكدا أهمية هذه المبادرة للحفاظ على أرواح المواطنين وسلامتهم . ونوه الحوامدة بأن هذا هو رأسمال الأردن وهو ما يؤكد عليه جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم حفظه الله ورعاه.

مدير مشروع همم بنك العمل التطوعي الدكتور مجدي حمدان أوضح أهمية هذه المبادرة النابعة من احتياجات المجتمع من خلال نشر برامج التوعية والتثقيف بهذا المجال وتحقيق الرؤية الملكية بأهمية دور الشباب في نهضة المجتمع، مقدما شكره وتقديره لهيئة شباب كلنا الأردن وبرامجها الهامة ومؤسسة آفاق الريادة للتنمية والتدريب لعملها التنموي ومديرية الأمن العام الشرطة المجتمعية محافظة المفرق ومديرية الدفاع المدني لمحافظة المفرق لدورهم الهام في المحافظة على الأرواح. عضو مجلس محافظة المفرق المهندس علي الخزاعلة تحدث عن اهمية المبادرات المجتمعية في بناء المجتمع والأنشطة المختلفة التي تقدمها في برامج التوعوية وغيرها. الملازم /١ سلامة الخوالدة ضابط التدريب في مديرية الدفاع المدني محافظة المفرق على عرض من جانبه أبرز الإرشادات التي تمنع وقوع هذه الحوادث منها التهوية المناسبة للمنزل بين الحين والآخر للتخلص من الغازات المنبعثة من المدافئ وتجديد الهواء داخل المنزل وعدم تعبئة المدافئ بالوقود وهي مشتعلة فلا بد من العمل على إطفائها أولاً ومن ثم تزويدها بالوقود لتجنب نشوب الحريق داخل المنزل لا قدر الله و عدم استخدام المدافئ للطهي أو تسخين الماء عليها لأن ذلك يؤدي إلى اندلاقها وتعريض من حولها لخطر الإصابة بالحروق و عدم النوم وترك المدفأة مشتعلة لأن انبعاث الغازات منها يؤدي إلى ضيق في التنفس وبالتالي حدوث الوفاة لا قدر الله

الملازم/١محمد الحراحشه رئيس فرع الشرطة المجتمعية في مديرية شرطة محافظة المفرق أكد من جانبه إن الشرطة المجتمعية تعنى بالتعاون بين الشرطة والمجتمع بهدف مواجهة التحديات والمشاكل التي تحيط بالمجتمع وتحديدها والعمل على حلّها. إذ لم تعد الشرطة في أيامنا هذه الوصي الوحيد على القانون والنظام، بل اصبح كل فرد من أفراد المجتمع مساهماً أساسياً في حفظ الأمن والأمان كلّ في منطقته. مدير عام مؤسسة آفاق الريادة للتنمية والتدريب طارق العموش بين الجهود المبذولة من جميع الجهات المعنية في محافظة المفرق لإبراز الجوانب التوعوية المطلوبة في هذا المجال، منوها إلى نجاح التشبيك والتعاون ما بين مؤسسة آفاق الريادة للتنمية والتدريب وهيئة شباب كلنا الأردن في المفرق لإنجاح مثل هذه الأنشطة المهمة والتي من شأنها أن تسهم زفي التخفيف من الحوادث لتي تقع بين الحين والآخر والإجراءات المتخذة بهذا الشأن. وفي ختام إلقاء دار نقاش موسع أجاب خلاله المشاركون على أسئلة واستفسارات الحضور.

 

التعليقات مغلقة.