صحيفة الكترونية اردنية شاملة

باير الشرق الأوسط تطلق برنامج الرعاية لتطبيق المراقبة المنزلية “Alleye”

بالتعاون مع أفضل مستشفيات رعاية العيون وإدارة الاضطرابات البقعية في الأردن

أعلنت شركة باير الشرق الأوسط، عن تعاونها مع أفضل مستشفيات رعاية العيون وإدارة الاضطرابات البقعية ذات الصلة في الأردن، لإطلاق برنامج الرعاية للمراقبة المنزلية “Alleye”، وذلك بهدف دعم أطباء العيون الأردنيين في العصر الجديد من الرعاية الافتراضية لمرضى وذمة البقعة الصفراء السكرية Diabetic Macular Edema ، والضمور البقعي المرتبط بالعمر Age-related Macular Degeneration

ويهدف برنامج الرعاية إلى تمكين أطباء العيون في المستشفيات الشريكة في جميع أنحاء الأردن من متابعة مرضى الشبكية بانتظام، وسيسهم أيضاً في الحد من التدهور المرتبط بمرض السكري والشيخوخة وكذلك تقليل الزيارات الفعلية على أطباء العيون.

ويُعتبر “Alleye” تطبيقاً برمجياً طبياً على الهاتف المحمول يساعد في اكتشاف وتوصيف تشوه المرئيات metamorphopsia ، وهو تشوه الرؤية للمرضى الذين يعانون من اعتلال الشبكية السكري والضمور البقعي المرتبط بالعمر. 1 ووفقاً لدراسة حديثة، يمكن لبرنامج “Alleye” الكشف عن تطور المرض البقعي بدقة تصل إلى ٩٣.٨٪ ومعدل إنذار خاطئ بنسبة ٦.١٪ فقط ، ما يعني انخفاض معدلات الإنذار الخاطئ للكشف عن تطور المرض البقعي عن طريق المراقبة المنزلية2.

ومن شأن برنامج المراقبة المنزلية الذي ترعاه شركة باير أن يعزز مساعدة أطباء العيون في المستشفيات المشاركة في مراقبة حالات مرضى الشبكية وتطور المرض والاحتياجات المخصصة. وأظهرت دراسة قدرة “Alleye” على منح المرضى والأطباء فرصة الكشف المبكر عن أمراض العيون 3 فمع ظهور إيجابية اختبارات المراقبة المنزلية أثناء الدراسة، أظهر ٨٠ ٪ من المرضى علامات للتطور التشريحي في زيارة المتابعة التالية2.
وكانت جائحة كوفيد-١٩ قد تسببت في اضطرابات هائلة في قطاع الرعاية الصحية، ما دعا المتخصصين إلى إعادة فحص نموذج رعاية المريض التقليدي وجهاً لوجه. كما سلّطت الضوء أيضاً على الحاجة إلى دمج نماذج جديدة من حلول الرعاية الصحية الرقمية في طب العيون، مثل المراقبة المنزلية، لمواجهة هذا التحدي4. ومع برنامج رعاية تطبيق المراقبة المنزلية “Alleye”، يمكن للمستشفيات تقليل زيارات المرضى للعيادات ومراقبة صحة عيونهم وحالة المرض عن بعد مع المرضى في منازلهم. وسيتمكن المرضى من إرسال نتائج فحص الرؤية إلى طبيب العيون المسؤول عن حالتهم والذي بدوره سيحلل النتائج لتحديد ما إذا كانت حالة المريض مستقرة أو تحسنت أو تقدمت بطريقة تتطلب التدخل.

ويعتبر مرض اعتلال الشبكية السكري هو السبب الرئيسي للعمى والذي يمكن الوقاية منه لدى البالغين 5. ومن بين ١٩٦١ مريضاً مصاباً بداء السكري تم فحصهم لإجراء دراسة في مستشفى الجامعة الأردنية، يعاني ٦٤،١% منهم من أحد أشكال اعتلال الشبكية السكري 6. ومع توقعات بانتشاره بشكل أكثر مما هو عليه في المنطقة في السنوات المقبلة، أظهر أطلس السكري الصادر عن الاتحاد الدولي للسكري عام ٢٠١٧ أن حالات السكري في منطقة الشرق الأوسط ستشهد ارتفاعاً بنسبة ١١٠٪ بحلول عام ٢٠٤٥. 7

وقال الدكتور نخلة أبو ياغي، أستاذ طب وجراحة العيون في الجامعة الأردنية واستشاري طب وجراحة العيون وجراحة الشبكية والجسم الزجاجي في المركز الوطني للسكري والغدد الصماء وعلم الوراثة في عمان، الأردن: “هناك الكثير من الأمل في أن يساعد برنامج “Alleye” في تغيير حياة المرضى المصابين باعتلال الشبكية السكري، وهو المرض الذي ينتشر بشكل كبير في الأردن والمنطقة، وخصوصاً وذمة البقعة الصفراء السكرية. ويشكل ذلك عبئاً كبير فيما يتعلق بمعالجة وذمة البقعة الصفراء السكرية كسبب رئيسي لفقدان البصر لدى مرضى السكري وفي المنطقة. ومن شأن “Alleye” أن يسد فراغاً كبيراً في كيفية مراقبة المرضى لأنفسهم وربط تطور مرضهم بالقائمين على رعايتهم، خاصة في منطقتنا مع وجود الكثير من الحالات وازدحام العيادات. في بعض الأحيان تكون التغييرات طفيفة وأحياناً يمكن أن تحدث تغييرات، لكن المريض إما يتجاهلها أو يتسامح معها وقد يكون ذلك ضاراً لبصره.”

كما أعرب الدكتور أبو ياغي عن دعمه لمبادرة باير قائلاً: “يعتبر “Alleye” هي إنجاز واعد من شأنه أن يساعدنا في تشخيص المرض مبكراً ومراقبة المرضى بشكل أكثر شمولاً والتواصل بشكل أكبر مع احتياجاتهم دون الحاجة إلى التواجد في العيادة طوال الوقت. ونحن متحمسون لمعرفة ما سيحدث مع إطلاق التطبيق في مؤسساتنا، وأعتقد أنه سيحدث نقلة نوعية في طرق العلاج.”

وبدوره، قال سامر الفقيه، المدير العام لشركة باير في المشرق العربي ورئيس المنطقة التجارية، الأردن ولبنان: “نحن سعداء بتعاوننا مع أبرز مؤسسات رعاية العيون في الأردن والتي ستساعدنا بلا شك في الوصول إلى آلاف المرضى وتغيير حياتهم إلى الأفضل. يجسد برنامج رعاية “Alleye” التزامنا بتقديم حلول مبتكرة تسهم في تلبية الاحتياجات لبعض أمراض العيون الأكثر تحدياً وانتشاراً مثل اعتلال الشبكية السكري والضمور البقعي المرتبط بالعمر.”

التعليقات مغلقة.