صحيفة الكترونية اردنية شاملة

المتقاعد سالم عليمات يروي ” للمقر” : خدمتي العسكرية مع الحسين وعبدالله يجسد الاهتمام الملكي الموصول بالمتقاعدين العسكريين

زيارة الملك للكتيبة التي خدمت فيها وجدنا فيه الجندي المخلص ورفيق السلاح الداعم لجنوده

نشامى الجيش الأقرب إلى قلب الملك والشعب الاردني

يوسف المشاقبة

سالم محمد علي عليمات من المتقاعدين العسكريين والذي التحق بعام ١٩٧٠.. وكان يحمل الرقم ١٢٩٠١٠.. ما زال يشعر بحبه وعشقه العسكرية و خدمة وطنه وشعبه وقيادته. الرقيب الأول المتقاعد عليمات خدم في وحدة كتيبة الامير عبدالله الآلية الأولى في حديثه ” للمقر” أكد بأنه يشعر الفخر بأنه خدم مع جلالة الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه وجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه وأدام ملكه. عليمات وهو يتحدث عن مسيره عطائه في الخدمة العسكرية لم يكن يشعر الا انهم رفاق سلاح مع ابا عبدالله رحمه الله وابا الحسين أطال الله في عمره لما كنا نلمسه من دعم ورعاية منهم في مواصلة مشوار التضحية والفداء من أجل الوطن وشعبه وقيادته الهاشمية. وتابع عليمات حديثه قائلا ” أنني خدمت في كتيبة الامير عبدالله الآلية الأولى وزارنا جلالة الملك عبدالله الثاني اكثر من مرة للكتيبة ووجدنا فيه الجندي المخلص والقائد ورفيق سلاح تعلم من الهاشمين كافة معاني الرجولة والعسكرية وزيارتنا أمس إلى الكتيبة احتفاء بيوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى كانت لنا الفرص بالجلوس مع رفاق السلاح والذين وجدنا منهم كل ترحيب وشاهدنا المعنويات العالية لجنودنا الابطال “. وأكد عليمات أن رعاية واهتمام جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه بالمتقاعدين العسكريين ليس وليدة هذه المناسبة بل منذ تأسيس الدولة هناك اهتمام ملكي موصول ما يؤكد العلاقة الوطيدة التي تجمع جلالته مع رفاق السلاح، منوهاً أن نشامى قواتنا المسلحة الأردنية الجيش العربي يحتلون مكانة رفيعة في قلب ابا الحسين والشعب الاردني. وأشار عليمات إلى أن جيشنا العربي بجميع كتائبه وسراياه وراياته الأقرب إلى نبض قلب قائدنا المفدى، واليوم الوطني بيوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى محطة وفاء وتقدير وحفظ الله قائد الوطن جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه والأسره الهاشمية وحفظ الله الوطن وحفظ الله القوات المسلحة الأردنية الجيش العربي والأجهزة الأمنية الساهرة على راحة الوطن والمواطن.

التعليقات مغلقة.