صحيفة الكترونية اردنية شاملة

حتى لا نؤخذ باللائمة فقط

مليون وظيفة خلال 10 سنوات رقم ليس سهلا، وهو تعهد جريء وثوري يتم تكراره في ظل ظروف صعبة، ونخشى أن يكون مجرد وعد في الهواء الطلق، وصعب التنفيذ لاعتبارات مختلفة، وأشك أن تكون أي حكومة قادرة على تحقيق هذا الرقم من الوظائف في ظل تراجعات مختلفة.…

التوهم هنا خطير

الخطر يشتد كل يوم، والكل يتفرج، في العالم العربي، وفي الغرب، فلا القضية هنا باتت ذات طابع اسلامي يخص الاقصى، ولا مسيحي يخص كنيسة القيامة، والقدس تحت اعادة الهندسة، وسط حياد يقترب من حدود اشهار الهزيمة

العقدة التي لا يحلها أحد في عمان

القصة معقدة، وكل طرف يريد تدعيم موقفه، وربما يكون الحل إذا اصرت الحكومة على بقاء كل قانون الدفاع، أن يتم اصدار أمر دفاع جديد، أو تعديل أمر الدفاع 28 بحيث تختلف تفاصيله، بما يساعد الدائنين علىى تحصيل حقوقهم، ولا يؤدي إلى حبس المدين في الوقت…

لماذا التقى الوزير هؤلاء في نيويورك؟

قد تكون هذه علاقات قيد الاختبار، وليس أدل على ذلك من انها لم ترتق إلى الانفتاح الكامل، فيأتي السؤال حول كلفة ذلك من جهة، ومدى قبول هذه الأطراف اقتراب الأردن بشروطه هو، دون التفاته لشروط هؤلاء أيضا، وبشكل حذر ومتقلب يؤكده النمو البطيء لهذه…

ستولد ضعيفة لهذه الأسباب

اذا اراد الأردن الوصول الى احزاب قوية، فيجب ان يبدأ ذلك بتوليد برلمان قوي اساسا، غير ملعوب في اعداداته مسبقا، وبعدها سوف ترتفع مناسيب الثقة، مرورا بالنقابات، وما تمثله مهنيا وسياسيا، وتأتي الاحزاب في السياق، بعد ان يكون البرلمان النزيه…

الرؤوس الكبيرة أولا

كنا نعنقد سابقا، أن المخدرات تتوفر للأغنياء فقط، لكن الحاصل أن المخدرات موجودة في كل المناطق الفقيرة، وبأسعار منخفضة جدا، وحين يجتمع الفقر مع الإدمان، تأتي الجريمة نتيجة طبيعية لهذه الثنائية التي تهدد سلامة أي بلد، وأي مجتمع، في هذا العصر…

إذا واجهنا ظرفا أكثر صعوبة

الحوادث يجب أن يدفع ثمنها كبار المسؤولين، وليس صغارهم، والهروب من المسؤولية السياسية، نحو المسؤولية الفنية، قد يبدو قلة مسؤولية أحيانا، ونحن هنا لا نوظف الحوادث لتصفية حسابات سياسية في عمان، لكننا نؤشر إلى استحقاقات الضمير أولا.

أرقام الأردن في حسابات دمشق

نحن اليوم، لسنا في وارد التنابز بالألقاب وتوزيع الاتهامات، وما هو اهم تحميل النظام السوري مسؤوليته في هذا المشهد غير المقبول ابدا، بشأن مواطنيه الابرياء، حتى لا نصحو امام ازمة اكبر، خصوصا، مع مخاوف السوريين من العودة إلى بلادهم

ما مصير الانقلابيين في هذه الحكومة؟

خياران في الأجواء، إما منح الرئيس الفرصة للتخلص من الانقلابيين المستترين عنده عبر اعادة التشكيل او التعديل الموسع، واما ان المجيء بحكومة جديدة بكل تفاصيلها، بدلا من هذه الحالة التي يتحرج فيها المرء من نشر تفاصيلها ورواياتها واسرارها، التي…