صحيفة الكترونية اردنية شاملة

إيلون ماسك يتخلص من حصة جديدة في تسلا

باع إيلون ماسك أكثر من 6.9 مليار دولار من أسهم شركة تسلا، وفقا لإيداعات جديدة لدى لجنة الأوراق المالية والبورصات.

وكتب الرئيس التنفيذي لشركة تسلا على تويتر يقول، إن من الضروري تجنب البيع الطارئ لأسهم تسلا وسط مواجهة قانونية مع شركة تويتر فيما يتعلق بصفقة استحواذ بقيمة 44 مليار دولار.

كان ماسك، أغنى أثرياء العالم، قد قال في أبريل/ نيسان إنه لا توجد خطط لديه لبيع المزيد من أسهم تسلا، وذلك بعد أن باع أسهما بقيمة 8.5 مليار دولار في الشركة آنذاك.

وذكر موقع “أكسيوس” الإخباري الأمريكي، أن عمليات البيع تأتي بعد أسابيع من محاولة الرئيس التنفيذي لشركة تسلا سحب اتفاق بقيمة 44 مليار دولار لشراء تويتر وما تبع ذلك من دعوى قضائية ضد عملاق التكنولوجيا.

يشار إلى أنه قبل أقل من أربعة أشهر، قال ماسك إنه لم يعد يخطط لبيع أسهم تسلا بعد الآن بعد بيع ما قيمته 8.5 مليار دولار من الأسهم في أعقاب صفقة تويتر.

وباع ماسك الآن حوالي 32 مليار دولار من أسهم تسلا في الأشهر الـ 10 الماضية ، وفقا لوكالة بلومبرج للأنباء.

في 6 أغسطس/آب الجاري، قالت شركة تسلا الأمريكية لصناعة السيارات الكهربائية إن مجلس إدارتها وافق على تجزئة كل سهم من الأسهم العادية للشركة إلى ثلاثة وتحويل كل سهم حالي إلى ثلاثة أسهم جديدة في إجراء يجعل المساهمة في الشركة أكثر سهولة لصغار المستثمرين.

وقالت شركة صناعة السيارات الكهربائية الفاخرة الأمريكية إن كل مساهم مسجل في 17 آب/أغسطس 2022 سيحصل على أرباح قدرها سهمان إضافيان من الأسهم العادية لكل سهم كان مملوكا آنذاك، وسيتم توزيعه بعد إغلاق التداول في 24 أغسطس/آب 2022.

وسيبدأ التداول على أساس تقسيم الأسهم المعدلة في 25 أغسطس/آب 2022.

وفي حين أن تجزئة الأسهم لا تغير القيمة السوقية للشركة، إلا أنها تخفض سعر السهم. ويمكن أن يجعل هذه الأسهم أكثر جاذبية، خاصة بالنسبة لصغار المستثمرين، على الرغم من أن العديد من أن الوسطاء يعرضون بالفعل شراء الأسهم على أساس تناسبي أي كل بنسبة ما له.

ومع ذلك، لا يزال هذا الإجراء شائعا لدى الشركات، حيث تقوم شركات التكنولوجيا الأمريكية العملاقة مثل أمازون والشركة الأم لجوجل، ألفابت، أيضا بتنفيذ عمليات تقسيم الأسهم هذا العام.

التعليقات مغلقة.